السلطات الأمريكية: حادث مطار ولاية ميتشجن "هجوم إرهابي"

Share

والهجوم الذي وقع في مطار بيشوب بمدينة فلينت هو الاخير في سلسلة هجمات استهدفت عناصر امن في مختلف انحاء العالم وأعلن تنظيم الدولة الاسلامية مسؤوليته عن كثير منها.

وقال المسؤولون في المطار أنه "تم اعتقال المشتبه به وهو يخضع للتحقيق" وتسلم مكتب التحقيقات الفدرالي "اف بي اي" التحقيق في الحادث.

وقال المسؤول في الشرطة ديفيد جيليوس خلال مؤتمر صحفي وفق "سكاي نيوز": "نحن نحقق في الحادث الذي وقع الاربعاء ، بوصفه عملا إرهابيا".

وأوضح كريستوفر ميلر رئيس شرطة المطار ان الشرطي نقل على المستشفى حيث وضعه مستقر ومن المتوقع ان يستعيد عافيته، مضيفا ان "نيفيل لم يتوقف عن المقاومة الى ان تمكنت من وضع القيود على يدي المهاجم". و قال في بيان "الرّئيس (دونالد) ترامب أعلن أنّ أمن الشّرطيين أولوية و وزارة العدل تعتزم تحقيق هذا الهدف".

وكان في هجوم وصفه مكتب التحقيقات الفدرالي بأنه "معزول".

وأوقفت السلطات ثلاثة أشخاص من بينهم امرأتان تم اقتيادهما بعد تغطية وجهيهما. طعن شرطي في مطار أمريكي بولاية ميشيغان.

ويشهد بُلْدَانُ الْعَالَمِ، وخصوصا أوروبا، هجمات مماثلة يقوم بها مسلحون بمفردهم. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم.

وأكد المكتب أنه لا يزال مـــن المبكر تحديد ما إذا كـــان الفعل "إرهابياً" أم لا، منوهاً فـــي الوقت ذاته إلى أنه جرى توقيف مشبه به وإخضاعه للتحقيق، بحسب ما جاء على موقع صحيفة القدس.

Share