اليوم. روسيا ونيوزيلاندا فى افتتاح "كأس القارات"

Share

فاز منتخب روسيا علي نظيره نيوزيلندا بهدفين مقابل لا شئ، في المباراة الإفتتاحية لكأس العالم للقارات والمقام بروسيا.

3. فيرناندو سانتوس (البرتغال) لمع مدرب المنتخب البرتغالي كثيرا في يورو 2016 الماضي، كيف لا وهو من قاد "برازيل أوروبا" للحصول على اللقب الأول في تاريخه في بطولة الأمم الأوروبية بعد التغلب على صاحبة الأرض فرنسا في المباراة النهائية بهدف نظيف، وهو اللقب الذي طال انتظاره، وتولى سانتوس منصب المدير الفني للبرتغال في عام 2014، عقب انتهاء مهمته مع المنتخب اليوناني الذي قاده للتأهل ليورو 2012 ومونديال البرازيل 2014 وساهم التتويج في سطوع اسم سانتوس البالغ من العمر 62 عاما ونيله العديد من الجوائز.

وتضم عناصر التأمين، 5 آلاف من قوات الشرطة ونحو 1300 من قوات الحرس الوطني، إضافة إلى عناصر من شركات أمن خاصة، فضلاً عن متطوعين، يأتى هذا في الوقت الذي قررت فيه الشرطة الروسية، فرض إجراءات أمنية مشددة تتمثل في تفتيش الجماهير الراغبة في حضور المباريات "ذاتياً"، ومنع اصطحاب الأقنعة والحيوانات والمشروبات الكحولية إلى داخل المدرجات، كذلك منع المشجعين تحت تأثير الكحول من الدخول إلى الملاعب.

وكان رونالدو قد أعلن أن سيلفا خليفته في البرتغال، وأكد سيلفا أنه يحب اكتساب الخبرة من اللعب بجوار كريستيانو الحائز على جائزة البالون دور أربع مرات.

بتلك النتيجة، تصدر منتخب روسيا المجموعة الأولى بـ3 نقاط، بينما ظل منتخب نيوزيلندا بلا نقاط.

وأكد ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الرئيس الروسي أن بوتين سيحضر المباراة الافتتاحية غدا بين منتخبي روسيا ونيوزيلندا في مدينة سان بطرسبرج.

تستضيف روسيا فعاليات بطولة كأس القارات، التي تنطلق مساء اليوم، في أربعة من الاستادات التي تستضيف بطولة كأس العالم 2018.

وتشهد النسخة الحالية من بطولة كأس القارات غياباً عربياً نادراً، حيث لم تنجح أي من المنتخبات العربية في القارتين الآسيوية والأفريقية في الوجود ضمن منافسات النسخة العاشرة في تاريخ البطولة، بعد فشلها في اعتلاء منصات التتويج على الصعيد القاري.

وقال بيرهوف: "أثق بأن كأس القارات ستثبت مدى أهميتها الكبيرة في تطور الفريق".

أستراليا التي أوقعتها القرعة في المجموعة الثانية مع ألمانيا وتشيلي والكاميرون ستكون أمام مهمة شاقة ضد منتخبات عتيدة، لكن الاستراليين سرعان ما أثبتوا قدرتهم على تحدي الصعاب في المسابقات القارية والتاريخ يشهد، ومن هنا يتكئ المدرب بوستيكوغلو على كتيبة الخبرة الممزوجة بلاعبين شبان لتحقيق ذلك للمدرب وقائد ثورة التغيير التي بدأت ملامحها في الظهور بعد الظفر بلقب كأس أمم آسيا التي احتضنتها أستراليا.

واستضاف هذ الاستاد في 2013 بطولة "يونيفرسياد" الدولية الصيفية لألعاب القوى والتي شاركت فيها أكثر من 150 دولة.

Share